أكدت عميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية في جامعة دمشق فاتنة الشعال في حديث لـ “لوطن” أنه تم وضع خطة تتضمن التحضيرات والإجراءات لعودة الطلاب وإجراء الامتحانات، مؤكدة إجراء أعمال تعقيم دورية للقاعات والحمامات والممرات علما أنه تم إجراء تعقيم يومي خلال الفترة الماضية، مشيرة إلى أنه وبدعم من جامعة دمشق تم أمس الأول تعقيم شوارع الكلية والمداخل والشوارع الخارجية مع تعقيم الأبنية.

وأكدت الشعال أنه تم التوجيه بتخفيض وقت المحاضرة إلى نحو الساعة، منوهة بتقسيم البرنامج اليومي إلى شعبتين صباحية ومسائية، من التاسعة وحتى الواحدة ظهرا ومن الواحدة ظهرا إلى الخامسة، ذاكرة أنه تم اعتماد البرنامج ذاته ومراعاة وضع الطالب خلال يوم الدوام مع إعطاء المحاضرات نفسها التي تقدم فترة الصباح وتكرر حتى الخامسة مساء، حيث بإمكان الطالب الدوام في أي فترة مع تكرار المواد نفسها، ومراعاة الشروط الصحية وتفعيل الساعات المكتبية للأساتذة، وضرورة ملائمة مكان الدراسة للطالب بوضع طالب في كل مقعد، والتزام وضع القفازات والكمامة مع وجود أدوات التعقيم.

وأشارت إلى البدء بامتحانات التعليم المفتوح ٣١ الشهر الجاري ولمدة ٤ أيام، علما أن عدد الطلاب يصل الى ٤ آلاف طالب متقدم للامتحان، مع متابعة إنجاز المفتوح بالشكل المطلوب منوهة بوضع المواد العلمية إلكترونيا، واتخاذ مختلف الإجراءات والتدابير الوقائية، مع وجود مرونة كبيرة في إجراء امتحانات المفتوح وتقديم المحاضرات لطلاب التعليم النظامي.

ولفتت إلى أن الكلية جاهزة لعودة الطلاب، ذاكرة أن عدد الطلاب المسجلين في الكلية يقدر بـ ٧٠ ألف طالب وطالبة علما أن عدد الطلاب الإجمالي يتجاوز  ١٠٠ ألف طالب وطالبة، وأكدت أن الطلاب سيتقدمون هذا الفصل بمواد (الفصل الثاني والأول) ويقدر عدد المواد والمقررات الامتحانية بنحو ٩٥٠ مقررا وذلك في الأنظمة المختلفة، مبينة وجود برنامج دوام ولكل برنامج، مع التركيز على النقاط والموضيع الأساسية، وخاصة أن المحاضرات في متناول الطالب.

كما أشارت إلى أن مركز خدمة المواطن باشر عمله في الكلية وسيتم تقديم جميع الخدمات الطلابية من حياة جامعية ووثيقة دوام ووثيقة تخرج وكشف علامات، مع متابعة وضع الطلاب وتخفيف التلامس، وإنجاز الوثيقة خلال فترة قصيرة جدا، مع وجود ٣ كوات للمصرف العقاري داخل الكلية.

واوضحت أن مدة الامتحان في التعليم النظامي هي ساعة ونصف الساعة وبموجب ذلك ستكون الأسئلة مختصرة وأقلها كلمات وأدقها معلومات وتناسب مختلف الطلاب وتكون سلسة للطالب بشكل ملحوظ، مشيرة إلى وجود مرونة في الأسئلة تتناسب مع الوقت المحدد للامتحان. وبحسب الشعال انخفضت حالات الغش خلال الامتحانات الماضية ونسب النجاح ارتفعت بشكل ملحوظ. ولفتت إلى وجود ٤٩٠ عضو هيئة تدريسية وعدد كبير من طلاب الدراسات العليا، علما أن عدد القاعات ٤١ قاعة ومدرجاً ومن المتوقع أن يكون البناء الجديد في الخدمة خلال شهرين ويتضمن ١٨ مدرجاً وقاعتين.

الوطن