تشهد "سيراليون" واحداً من أعلى معدلات وفيات الأمهات الحوامل في العالم، إذ تشير التقديرات الحكومية الصادرة في 2017 إلى وفاة 1165 سيدة من بين كل 100 ألف أثناء عمليات الولادة.

وبحسب تقرير لهيئة الإذاعة البريطانية "BBC"، يُعزى ذلك بشكل كبير إلى الافتقار لوسائل الوقاية الصحية، حيث كان النزيف وارتفاع ضغط الدم الناجم عن الحمل، والالتهابات والإجهاض غير السليم أكثر الأسباب لوفاة النساء.

كما تعاني البلاد من انقطاع متكرر للكهرباء في مناطق عديدة، ما يحول دون حفظ الأدوات الطبية، لكن مبادرة جديدة لليونيسيف بصدد الحد من هذه المعاناة.

 تهدف هذه المبادرة إلى استخدام الطائرات دون طيار في "سيراليون"، لإرسال الأدوية بشكل عاجل إلى المستشفيات والمراكز الطبية، ويمكن التحكم في الطائرات لمسافة تصل إلى 40 كيلومتراً.

ويعول نشطاء على مساهمة هذه الخطة في إنقاذ الأرواح في المناطق النائية، التي تتركز بها وفيات الأمهات، من خلال نقل إمدادات طبية مثل "الأوكسيتوسين" الذي يسهل عملية المخاض ويمنع النزف أثناء الولادة.

كذلك تدرس اليونيسيف استخدام الطائرات دون طيار في حالات الطوارئ والتعامل مع الكوارث بوجه عام، وتقييم الأوضاع على الأرض، وتحسين الاتصالات والخدمات الحكومية خلال الأزمات.